آية الله قاسم: وقت الإصلاح اليوم وليس غداً وفي تأخيره ضرر بالغ يطال جميع الأطراف

 

أكد آية الله الشيخ عيسى قاسم في بيان ان ليس لأحد في هذا الوطن أن يدعي الصلاح التّام للوضع السياسيّ وما يقوم عليه من أوضاع وتشعبات حيَاة، وألاّ فساد مطلقا في هذه الأوضاع.

وقال: لو ادّعى مدع ذلك فضح دعواه واقع الفساد المكشوف .. وهو واقع كثرت شهادات الخارج به فضلا عن الداخل، وكم هي الجهات الحقوقيّة و الدوليّة التى أدانت اعتقال المنادين السلميين بالحقوق ومنهم الرموز السياسية وفي مقدمة ذلك الإدانة لاعتقال سماحة الشيخ علي سلمان والمطالبة بإطلاق سراحه.

وتساءل الشيخ قاسم إذا كان إلاصلاح لا بد من قدومه، وفي كل يوم من تأخره كارثة وطنيّة، وضرر بالغ يطالُ جميع الأطراف، ولن يمنع عنه مانع فلماذا الانتظار به إلى غد؟! لماذا يكون غداً حتما ولا يكون اليوم أخذاً بمتقضي الدين، ورعاية للحق والعدل، واستجابة لسنن التاريخ، واصغاءً للصوت العالمي، و درأً للأخطار، وطلباً لمصلحة الوطن، وتداركاً للأمور، واستغناء عن الاستعانة بالخارج؟!
وختم: إن وقت الإصلاح في الحقّ و العدل اليوم وليس غداً بكل تأكيد.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*