أسلاك شائكة جديدة لتشديد حصار الدراز والسلطات الأمنية تمنع الأهالي من التزود بمياه الشرب

شددت السلطات الأمنية حصارها المفروض على منطقة الدراز عبر وضع المزيد من الأسلاك الشائكة والكثبان الرملية في المداخل المطلة على الشارع العام، يأتي ذلك في الوقت الذي تمنع فيه السلطات المحال التجارية من التزود بمياه الشرب.

شهود عيان قالوا لقناة اللؤلؤة إن مياه الشرب غير متوافرة في كافة المحال التجارية بعد منع السلطات الأمنية شاحنات التزويد من الدخول إلى المنطقة المحاصرة منذ 8 أشهر.

وأفاد المواطنون أنهم يضطرون منذ 15 يوماً إلى التزود بمياه الشرب من مناطق مجاور باستخدام سياراتهم الخاصة، معتبرين أن هذه الخطوة التعسفية تأتي ضمن حزمة الخطوات التي سبقتها في الحصار الظالم.

وتحاصر مركبات عسكرية وآلية مدرعة منطقة الدراز منذ 21 يونيو/حزيران الماضي بعد إقامة اعتصام مفتوح أمام منزل أعلى مرجعية دينية في البحرين والخليج سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم احتجاجاً على إسقاط جنسيته واستهدافه من قبل النظام.

وتمنع السلطات الأمنية غير المقيمين من دخول المنطقة المحاصرة التي تشهد يومياً قطع لخدمة الانترنت في الفترة المسائية كما تضيّق على الشركات والمؤسسات خصوصاً الغذائية وتمنع شاحناتها من الدخول ما اضطر المحال التجارية لاستقبال شحنات المواد الغذائية من خلف الحواجز الإسمنية والأسلاك الشائكة.

diraz-water-01

diraz-water-03

diraz-water-04

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*