أمير “أحفاد الحمزة” التابعة لأحرار الشام في قبضة الأمن اللبناني

 

 

أوقفت دورية من مديرية أمن الدولة في البقاع اللبناني أحد المواطنين السوريين للاشتباه بارتباطه بتنظيمات إرهابية.

وبنتيجة التحقيق، اعترف الموقوف بأنه كان أمير كتيبة “أحفاد الحمزة” في جبهة أحرار الشام، وهو لا يزال على تواصل مع أفراد تابعين لذلك التنظيم في إدلب، ويستعد للعودة إلى سوريا للالتحاق بصفوفه.

والموقوف من مواليد العام 1976، دخل الأراضي اللبنانية قبل نحو عامين، بطريقة غير شرعية، عبر بلدة شبعا الحدودية، وأقام في بلدة مجدل عنجر بقضاء زحلة.

وبمراجعة النيابة العامة العسكرية، تم توقيف المتهم بجرمين: الانتماء إلى تنظيم إرهابي، ودخول البلاد خلسة.

وبحسب المديرية فإنّ تحقيقاً موسعاً ما زال جارياً مع الموقوف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*