إنشاء ثالث مصنع تحت الأرض لإنتاج الصواريخ الباليستية في إيران

 

كشف قائد القوة الجوفضائية في حرس الثورة الإسلامية العميد “أمير علي حاجي زاده”، عن قيام حرس الثورة الإسلامية بإنشاء ثالث مصنع تحت الأرض لإنتاج الصواريخ الباليستية في البلاد.

وقال العميد حاجي زاده إن بلاده اليوم في مقدمة الدول في العالم فيما يخص مجالات الصواريخ والطائرات المسيرة، كذلك تتمتع بإكتفاء ذاتي في مجالات أخرى مثل الدفاع الجوي، والراداري، والحرب الإلكترونية، والمجال البحري.

وأضاف قائد القوة الجوفضائية في حرس الثورة الإسلامية إن العدو يشدد اليوم على ضرورة أن يتم إيقاف العمل بعملية تطوير الصناعة الصاروخية الإيرانية، لأنه يدرك أن هذه القدرات تحولت إلى قدرات مؤثرة.

وأكد أن إيران اليوم تتمتع  بأعلى درجات الجهوزية العسكرية والداخلية، موضحاً ان البلاد وصلت إلى الإكتفاء الذاتي في المجالين الدفاعي والعسكري، حيث تمكنت من الوصول إلى إنجازات كبيرة في هذين المجالين.

قائد القوة الجوفضائية في حرس الثورة الإسلامية، أشار إلى أن إحدى هذه الخطط والبرامج هي صناعة صاروخ أرض – أرض باليستي سيحمل إسم “دزفول” حيث سيدخل هذا الصاروخ في مرحلة الإنتاج المكثف في البلاد بعد تصميمه وإجراء التجارب اللازمة عليه.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*