إيران: السعودية فشلت وطهران لعبت دوراً هاماً في وقف الهجمات

سلسلة مواقف من طهران تؤكد أن السعودية فشلت في تحقيق أهدافها في اليمن وأن الشعب اليمني خرج منتصراً ومساعد وزير الخارجية يكشف أن بلاده لعبت دوراً هاماً في وقف الهجمات على أن تنشر تفاصيل هذا الدور لاحقاً. لاريجاني يعتبر أن أوهام السعودية هي التي خلقت أزمات المنطقة و يعتبر أن أوهام السعودية هي التي خلقت أزمات المنطقة. كشف مساعد وزير الخارجية الإيرانية حسين أمير عبداللهيان أن “طهران هي أحد الأطراف التي لعبت دوراً مهماً بإرساء وقف الهجمات على اليمن وهو ما سيتم نشر تفاصيله لاحقاً”. وقال إن “السعودية لم تحقق أي مكسب في عدوانها على اليمن سوى ارتكاب المجازر وإلحاق خسائر فادحة بالبنى التحتية”.عبداللهيان شدد على أن أمن المنطقة من أمن إيران التي ستعرب عن رد فعل قوي حيال أي إجراءات من شأنها أن تعقّد الوضع سواء من السعودية أو أي لاعب آخر. ولفت المسؤول الإيراني إلى أنه “سيتم اتخاذ إجراءات لنقل المصابين اليمنيين إلى إيران لتلقي العلاج وإرسال شحنات عاجلة من المساعدات الدوائية”. رئيس مجلس الشورى الايراني علي لاريجاني كان قال “إن الهجمات السعودية الصبيانية على اليمن فشلت، والمنتصر الحقيقي هو الشعب اليمني المقاوم”. وفي كلمة افتتاحية لأعمال الجلسة العادية للمجلس دعا لاريجاني إلى العمل سريعاً على إرسال المساعدات الإنسانية ومداواة الجرحى. وأضاف أن المملكة تتحدث عن تحقيق أهدافها، فهل قتل الأبرياء وتخريب البنى التحتية كانا جزءاً من أهدافها؟ كيف تتحدث عن إعادة الأمل بعد كل هذه الخسائر. وقال إن الشعب اليمني لا يملك ذرة أمل بسلوك السعودية، معتبراً أن أوهامها هي التي خلقت الأزمات في المنطقة. الرئيس الإيراني حسن روحاني لفت من جهته خلال زيارة له إلى اندونيسيا إلى أن “الأوضاع الإنسانية في اليمن وسوريا تحولت الى نموذج بارز للمصيبة الإنسانية في ظل التدخل العسكري الخارجي”. وكانت طهران قد رحبت على لسان المتحدثة باسم الخارجية مرضية أفخم بوقف الضربات الجوية السعودية على اليمن. أفخم قالت إن طهران كانت دائماً ضد الحل العسكري في اليمن، لأنه لن يجدي نفعاً، مشيرة إلى أن الحوار والحل السياسي هما الأنجع

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*