إيران: الغموض يكتنف تقرير لجنة تقصي الحقائق حول خان شيخون

 

أعلن وفد ممثلیة الجمهوریة الإسلامية الإيرانية في لاهاي أن التقریر الذي نشره وفد تقصي الحقائق لحادث “خان شیخون” في سوریا یکتنفه الغموض واللبس مؤملا بأن یتم إزالتها.

وقال الوفد الإيراني انه على الرغم من أن الحكومة السورية قد أعلنت من بداية الحادث  أنها مستعدة للتعاون بشكل كامل مع الأمانة الفنية لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية لإرسال وفد من لجنة تقصي الحقائق إلی خان شیخون و قاعدة الشعیرات الجوية وجمع المعلومات، ولكن مع الأسف فإن بعض البلدان منعت من إیفاد الوفد  وتم إستخدام مصادر وعینات غير مباشرة.

وتعتقد ممثلیة الجمهورية الإسلامية الإيرانية أن جميع الدول الأعضاء في إتحاد الأسلحة الكيمياوية تعتبر منظمة حظر الأسلحة الكيمياوية کالمؤسسة الوحيدة التي تحدد استخدام الأسلحة الكيميائية. ورغم ذلك شنت إحدی الدول الأعضاء  في الـ ٦ من ابریل  ٢٠١٧ هجوما علی سوریا بذریعة إستخدام الأسلحة الکیماویة وهذا الإجراء بمنزلة تجاهل شرعیة ومکانة هذه المنظمة  وانه یغایر جمیع قواعد القانون الدولي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*