استشهاد فلسطيني وإصابة آخر بنيران الاحتلال

استشهد شاب فلسطيني، مساء اليوم، بعد إصابته بطلق ناري في الرقبة أطلقه جنود الاحتلال الاسرائيلي، في قرية “بورين” جنوب مدينة “نابلس” شمال الضفة الغربية، فيما أعلن عن إصابة شاب آخر بجراح.

وقالت مصادر طبية فلسطينية، إن قوات الاحتلال قتلت الشاب أحمد إبراهيم النجار (19 عاماً)، بعد أن نصبت كميناً لمجموعة من الشبان خلال تجولهم قرب الجسر الذي يمر من فوق الشارع الالتفافي المؤدي لمستوطن “يتسهار”.

وأوضحت المصادر الطبية أن النجار أصيب برصاصة قاتلة في الرقبة، واستشهد على الفور بعد إصابته، فيما أصيب آخر بجروح لم تعرف ما هيتها بعد، لتطويق قوات الاحتلال مكان العملية، وما زال الاحتلال  يمنع سيارات الإسعاف من نقل الشهيد.

ويزعم الاحتلال أن الجنود أطلقوا النيران تجاه مجموعة من الشبان الفلسطينيين بعد إلقائهم عدة زجاجات حارقة على الطريق الالتفافي الاستيطاني الموصل لمستوطنات شرق قلقيلية بمحاذاة جسر “مادما”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*