استشهاد 18 يمنياً وإصابة آخرين جراء الغارات السعودية

9998565528.jpg

استشهد 18 يمنياً وأصيب آخرون نتيجة الغارات التي تنفّذها الطائرات السعودية في اليمن. ومن بين الشهداء تسعة من أسرة واحدة بينهم أطفال ونساء استهدفت الطائرات منزلهم في منطقة العند في صعدة شمال اليمن.
وتحدّث مراسل الميادين عن استشهاد 6 طلاب في غارة سعودية إستهدفت مدرسة في إب وسط البلاد. وأشارت الإحصاءات إلى استشهاد 180 طفلاً من بين الضحايا الذين سقطوا منذ انطلاق الحرب السعودية.
وتركزت غارات الطائرات السعودية على العاصمة صنعاء وضواحيها ومدن مناطق صعدة وحجة وذمار والجوف والضالع ولحج.
واستهدفت معسكر القوات الخاصة وخزانات الوقود والأحياء السكانية في غربي صنعاء.
وفيما تستمر طائرات التحالف السعودي بتكثيف ضرباتها على العاصمة صنعاء وصعدة وأغلب المحافظات وتشهد الحدود البرية ضربات مكثفة من قبل الطيران السعودي ويسود التخوف من نشوب حرب برية، دانت ثمانية أحزاب يمنية الغارات السعودية على البلد محذرة أي جماعات سياسية من تبرير التدخل الخارجي في البلاد.  إدانات الأحزاب ترافقت مع مؤتمر لمكونات شبابية تناهض التدخل في اليمن وترصد جرائمه. خصوصاً وأن حصيلة الغارات منذ بدئها بلغت أكثر من 500 شهيد و1200 شهيد إضافة إلى نزوح 15 ألف مواطن من المحافظات إثر القصف المكثف عليها.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*