اشتباكات بين البيشمركة وداعش في شمال العراق

iraq-maosel-da3esh

أعلن مصدر أمني من داخل قوات المليشيات الكردية /بيشمركة / عن وقوع عدد من القتلى والجرحى خلال اشتباكات مسلحة مع عناصر مما يسمى بتنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام /داعش/ على الطريق الرابط بين مدينة الموصل ودهوك بشمال العراق .
وقال مصدر أمني إن اشتباكات مسلحة حدثت بين قوات البيشمركة وعناصر داعش ما أسفر عن وقوع عدد من القتلى والجرحى بين الطرفين .
وأضاف أن قوات البيشمركة والجماعات المسلحة استخدمت خلال الاشتباكات الأسلحة الخفيفة والقذائف الصاروخية والهاونات، موضحا إلى أن الاشتباكات وقعت عند محاولة عناصر من داعش ازالة نقطة تفتيش للبيشمركة مقامة على الطريق الرابط بين الموصل ودهوك ما لبثت أن توسعت لتشمل عددا كبيرا من نقاط التفتيش المقامة على هذا الطريق والمنطقة المحيطة.
كما سيطرت قوات البيشمركة على حي التجنيد بالكامل في ناحية جلولاء بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم داعش.
وذكر موقع الاتحاد الوطني الكردستاني اليوم أن الاشتباكات التي وقعت ليلة أمس بين قوات البيشمركة وعناصر تنظيم داعش في حي التجنيد بناحية جلولاء أسفرت عن سيطرة البيشمركة على الحي بالكامل.
وأضاف أن قوات البيشمركة سيطرت على آخر نقطة تفتيش في ناحية جلولاء، مشيرا إلى عدم معرفة حجم الخسائر التي نجمت عن هذه الاشتباكات إلى الآن.
من جهتها، أعلنت الاستخبارات العسكرية عن مقتل 22 مسلحا في الفلوجة غرب العراق اليوم.
وقال مصدر أمني إن طيران الجيش وبالتنسيق مع الاستخبارات العسكرية استهدف تجمعا لعناصر تنظيم داعش في منطقة الضابطية بالفلوجة، وتمكن من تلك العناصر وجرح آخرين.
في الوقت نفسه، تعرض منزل امام وخطيب جامع الخلفاء في الضلوعية ماهر الجبوري إلى قصف بقذائف الهاون اليوم.
وقالت الشرطة إن القصف أسفر عن إصابة والدته وابن شقيقه بجروح فضلا عن إلحاق أضرار مادية بالمنزل.
من جهة آخرى، اختطف مسلحون مجهولون احدى المرشحات للانتخابات البرلمانية السابقة وهي شيماء السبعاوي من منزلها في منطقة سومر شرقي الموصل واقتادوها إلى جهة مجهولة دون معرفة الأسباب.
يذكر أن السبعاوي كانت ضمن قائمة الرماح التي يتزعمها زهير الجلبي .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*