اصوليون متطرفون تسللوا الى برج البراجنة تنظيمات تكفيرية لها علاقة بالتفجيرات عادت

 

ذكرت مصادر مؤكدة لـ”الديار” ان عناصر سلفية اصولية عادت للتحرك وبشكل واضح في مخيم برج البراجنة، وهذه العناصر تسللت من جديد وتعمل على تنظيم مجموعات صغيرة وتدريبها وتسليحها بمعدات خفيفة، وان هذه العناصر لها علاقة مباشرة بالتفجيرين الاخيرين في منطقة الضاحية الجنوبية.

وتقول المعلومات ان هذه العناصر تتحرك مستفيدة من غطاء بعض التنظيمات الفلسطينية وهي قامت باستئجار مبانٍ في برج البراجنة بأسعار عالية، وتقوم هذه العناصر بالتحرك وهي معروف ارتباطها بتنظيم القاعدة، وهذه العناصر معروفة ايضا من اهالي المخيم بأنها تقوم باستفزازات داخل المخيم مما يثير نقمة الاهالي.

وتقول المعلومات ان تحرك هؤلاء العناصر المرتبطين ايضا بخلايا فلسطينية ولبنانية تكفيرية في باقي المخيمات الفلسطينية وبعض المناطق امر يجب معالجته سريعا ويتطلب ايضا معالجة امنية.

وقد استقت “الديار” معلوماتها وهذه الاجواء من اوساط الشارع الفلسطيني ومن مواقع على الارض تطالب القوى الامنية والجيش اللبناني والامن الداخلي معالجة هذه الظواهر والتخلص منها، لأنها تشكل العامل الاول والاساسي لعدم الاستقرار في المخيمات ولبنان، كونها مرتبطة بنهج اصولي وتتبع في عملها الطريقة التقليدية لعمل القاعدة والقائم على زرع العبوات الناسفة بقتل اكبر عدد من المواطنين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*