اضراب الاسرى الفلسطينيين يدخل اليوم الـ 25

 

يدخل 1500 أسير فلسطيني اليوم الخميس، يومهم الـ 25 على التوالي في الإضراب المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الاسرائيلي.

يطالب الاسرى بتحقيق عدد من المطالب الأساسية التي تحرمهم إدارة سجون الاحتلال منه وسط أوضاع صحية خطيرة، يواجهها المضربون.

وكان رئيس هيئة شؤون الأسرى عيسى قراقع دعا إلى اعتبار الوضع في السجون نكبة إنسانية جديدة، وإلى اعتبار اليوم (الخميس) يوم صيام عالمي ورفع الرايات السوداء تعبيراً عن ارتكاب حكومة الاحتلال مأساة إنسانية بحق الأسرى المضربين عن الطعام وأن تقرع أجراس الكنائس وأذان الجوامع في كافة أنحاء المعمورة وفي ساعة واحدة.

وقالت اللجنة الإعلامية لمساندة الإضراب إن الأسرى باتوا يعانوا من جفاف شديد وانخفاض في ضغط الدم، واضطراب في عمل القلب وعدم القدرة على الحركة.

وقالت اللجنة الإعلامية إنه من المقرر اليوم أن تقوم اللجنة الدولية للصليب الأحمر، بزيارة للأسير مروان البرغوثي ، وذلك بعد منع إدارة مصلحة سجون الاحتلال الاسرائيلي للمحامين واللجان الدولية من زيارته منذ بدء إضرابه بتاريخ 17 نيسان/ ابريل 2017.

وبحسب اللجنة إيضا، فإن إدارة عزل سجن “نيتسان الرملة”، تحرم الأسرى من ضوء الشمس، وذلك بعد أن منعتهم من الخروج للفورة، وغطت الشبابيك، وخلال زيارة أجريت اليوم للأسرى المضربين حسام شاهين، وعبد الباسط شوابكة، وناصر ابو حميد، أكدوا أن إدارة السجن تمعن في إجراءاتها التنكيلية والعقابية. وتنفذ خطة لتبرير عمليات التفتيش، عبر تزويد الأسرى المرضى من المضربين بالملح عند خروجهم للعيادة، وبعد أن تزودهم تقتحم الأقسام لمصادرة الملح.”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*