اعتقال أكثر من 150 من مثيري الشغب في همدان

 اعلن قائممقام مدينة همدان الإيرانية علي تعالي عن اعتقال اكثر من 150 شخصا من مثيري الشغب في المدينة خلال الايام الماضية موضحا بان هنالك بين المعتقلين افراد من خارج المحافظة.

واوضح علي تعالي بان هنالك مطالب شعبية محقة على مستوى المجتمع وقال، ان قضايا مثل توفير فرص العمل للشباب والغلاء والبطالة تعد من الامور التي ينبغي الاهتمام بها.

واشار الى الاحداث الاخيرة في البلاد واضاف، لقد حدثت بعض الاحتجاجات في محافظة همدان حيث يمكن مشاهدة ركوب الموجة بوضوح من قبل الاجانب في هذه الاحتجاجات.

واوضح بانه خلال الاحتجاجات جرح عدد من عناصر حرس الثورة الاسلامية فيما تم السعي كي لا يصاب احد من المحتجين.

وصرح بانه تم خلال الايام الماضية لغاية اليوم اعتقال اكثر من 150 من مثيري الشغب وسلموا للسلطات القضائية المعنية واضاف، انه يجب التحقيق في جرائم هؤلاء الافراد والسبب في حضورهم بين المواطنين.

واشار قائممقام همدان الى اعمار المعتقلين وقال، ان غالبية اعمار المعتقلين تتراوح بين 17 الى 25 عاما وهنالك بينهم افراد من مناطق خارج المحافظة.

واوضح بان هنالك بين المعتقلين افرادا لهم صلات مع قنوات ووسائل اعلام معادية وخارج البلاد واضاف، ان هؤلاء الافراد كانوا يحفزون الاخرين ويطلقون شعارات هدامة.

وصرح بان العناصر الذين يشاركون في هذه الاحتجاجات بصورة ممنهجة يسعون  للافلات من الاعتقال وانقاذ انفسهم من خلال الايقاع بالاخرين.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*