اعتقال رئيس الوزراء البرتغالي السابق بتهم فساد

ألقت الشرطة البرتغالية اليوم القبض على رئيس الوزراء البرتغالي السابق جوزيه سوكراتيس وثلاثة أشخاص آخرين بشأن تحقيق حول ما يشتبه بأنه تهرب ضريبي وفساد وغسل أموال .
وقال مكتب المدعي العام البرتغالي في بيان “إن سوكراتيس الذي ألقي القبض عليه اليوم سيمثل أمام قاض جنائي لاستجوابه بشأن تحقيق حول عمليات بنكية ونقل أموال مثار شبهات “.
وأوضح البيان أن الشرطة ألقت القبض عليه في مطار لشبونة حال وصوله من الخارج، لافتا إلى أن التحقيق يتناول عمليات مصرفية وتحويل اموال مجهولة المصدر ، نافيا اي صلة لهذه القضية بعملية “مونتي برانكو” التي ادت في يوليو إلى توقيف رئيس مجلس الادارة السابق لبنك “ايسبيريتو سانتو” ريكاردو سالغادو.
وتأتي هذه القضية بعد اسبوع من كشف فضيحة فساد مرتبطة بمنح تأشيرات “خاصة” لمستثمرين اجانب، ادت الى توقيف العديد من كبار المسؤولين في الدولة ودفعت وزير الداخلية في حكومة يمين الوسط ميغيل ماسيدو الى تقديم استقالته.
يذكر أن الاشتراكي سوكراتيس ، ترأس الحكومة في الفترة من عام 2005 حتى استقالته في عام 2011 بعد أن رفض البرلمان مرارا برنامجه لخفض النفقات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*