اغلاق باحات الأقصى واعتقال شابين وسط توتر شديد في القدس

kods - palestine - israel

اعتقلت قوات الاحتلال صباح اليوم الاثنين، شابين، وأغلقت ابواب وباحات المسجد الأقصى، وسط توتر شديد.

وقالت مراسلة شبكة فلسطين الإخبارية نقلا عن شهود عيان ان العشرات يحتشدون الان في المسجد الأقصى تحسباً لاقتحامات إسرائيلية بمناسبة عيد الفصح اليهودي، الذي يبدأ، الاثنين، ويستمر أسبوعًا وسط تشديدات أمنية إسرائيلية.

وذكرت أن الاحتلال الإسرائيلي شدد منذ صلاة الفجر إجراءاته وحصاره على المسجد الأقصى، ومنع من هم دون الـ50 عامًا من الرجال من دخول الأقصى، كما تم منع النساء عمومًا من دخول الأقصى من جميع الأجيال وهو أمر غير مسبوق.

واغلقت سلطات الاحتلال بوابات الأقصى، ومنعت من هم دون سن الخمسين من الرجال والنساء وموظفي الأوقاف من الدخول للمسجد منذ ساعات الفجر.

وأوضح مدير الأقصى عمر الكسواني أن شرطة الاحتلال أغلقت باب المغاربة الذي يقتحم من خلاله المستوطنون باحات الحرم القدسي، تزامناً مع دعوات منظمات متطرفة تطلق على نفسها ‘منظمات الهيكل المزعوم’ لاقتحامات جماعية للأقصى في اليوم الأول من عيد ‘الفصح العبري’ الذي يصادف اليوم.

هذا ويسود توتر على البلدة القديمة في القدس، جراء إغلاق بوابات الأقصى، والإبقاء على ثلاث فقط مفتوحة، هي: حطة، والسلسلة، والمجلس، حيث سمحت للنساء دون سن الخمسين بالدخول إليه بعد الساعة الثامنة صباحاً.

وفي وقت لاحق، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب نضال خلف من أراضي العام ٤٨ بعد الاعتداء عليه بالضرب، وذلك خلال عملية إخلاء منطقة محيط بابي الاسباط وحطة من المعتصمين.

واجبرت قوات الاحتلال عشرات الشبان المعتصمين على إنهاء اعتصامهم، واجبرتهم على الخروج إلي باب الاسباط حيث ما زالوا ينشدون ويهتفون وسط تواجد عسكري مكثف.

من جهته، استنكر مدير عام الأوقاف الإسلامية في القدس عزام الخطيب التميمي إغلاق أبواب المسجد الأقصى أمام المصلين، مطالبا بفتح بواباته والسماح لجميع المسلمين بالدخول إليه دون عراقيل.

وقال التميمي في تصريح صحفي، إن اتصالات مكثفة أجراها منذ يوم أمس مع شرطة الاحتلال، طالب بموجبها عدم إدخال متطرفين يهود إلى الأقصى، حفاظا على قدسية المكان، وأفضت إلى إلغاء ما يسمى ‘برنامج السياحة’.

في السياق، ما زال التوتر الشديد يسيطر على محيط بوابات الأقصى، بفعل التواجد الكبير للمواطنين، الذين يضغطون على قوات الاحتلال لفتح بواباته وكسر الحصار عنه.

يشار ان جماعات إسرائيلية متشددة دعت لاقتحام المسجد الأقصى خلال أيام عيد الفصح اليهودي، في حين دعا الشيخ محمد حسين، مفتي القدس والديار الفلسطينية، الفلسطينيين للتواجد في المسجد خلال هذا الأسبوع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*