الأسد: الاستخبارات الفرنسية تواصلت معنا خلال زيارة آخر وفد فرنسي لسوريا

قال الرئيس السوري بشار الأسد في مقابلة مع وسائل إعلام فرنسية بثت الخميس إن دمشق أجرت اتصالات مع أعضاء من جهاز الاستخبارات الفرنسي خلال زيارة آخر وفد فرنسي لسوريا مؤخراً.

وأشار الأسد إلى أن روسيا تساعد الدولة السورية في محاربة الإرهاب وتحترم سيادتها وأن دعمها كان أساسياً في دحر داعش والإرهاب. ورأى أن الغرب دعم المجموعات المسلحين ظناً بأنها معتدلة لكنه كان يدعم القاعدة وهو يدفع الآن ثمن سياسته، ونفى مجدداً صحة تقرير منظمة العفو الدولية معتبراً أنه من المشين أن تقدم منظمة دولية تقريراً اعتماداً على ادعاءات كاذبة.

وأكد نية الحكومة استعادة كل شبر من الأراضي السورية من يد الإرهابيين وقائلاً “لن نربح الحرب إلا بعد طردهم من سوريا”.

وحول قرار حظر السفر الذي أصدره الرئيس الأميركي دونالد ترامب قال الأسد إن “قرار المنع الذي أصدره ترامب بحق سوريا لا يستهدف الشعب بل الإرهابيين الذين قد يشكلون خطرا على أميركا، الذين قد يتسللون مع بعض المهاجرين إلى الغرب وهو ما حدث. حدث في أوروبا وخاصة في ألمانيا”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*