الإيرانيون يختارون رئيسهم.. إقبال كثيف وتوقعات بتمديد مهلة الإقتراع

 

تتواصل في الجمهورية الإسلامية الإيرانية الإنتخابات الرئاسية إضافة إلى الإنتخابات الفرعية الأولى لمجلس الشورى الإسلامي بدورته الحالية وانتخابات المجالس البلدية والقروية، وتشهد مراكز الإقتراع في طهران ومختلف المحافظات إقبالاً كثيفاً من قبل الناخبين لاختيار الرئيس الثاني عشر للبلاد.

رئيس لجنة الإنتخابات علي أصغر أحمدي توقعّ تمديد مهلة الإقتراع بسبب الإقبال الكثيف للناخبين، مؤكداً أنّ العملية الإنتخابية تسير بشكل جيداً جداً في مختلف المحافظات والمدن.

الى ذلك، دعا الإمام السيد علي الخامنئي الشعب للمشاركة بكثافة في هذه الإنتخابات المهمة والمصیریة، وقال سماحته بعد إدلائه بصوته في حسينية الإمام الخميني (قدس) في العاصمة طهران إن “مصیر البلاد هو بید الشعب الذی ینتخب الیوم رئیس السلطة التنفیذیة، ووصف الإمام الخامنئي السیادة الشعبیة والمشاركة الجماهیریة الفاعلة فی الإنتخابات بأنها نعمة كبرى”.

كما أدلى المرشحان الأبرزان للإنتخابات الرئاسية الشيخ حسن روحاني والسيد إبراهيم رئيسي بصوتيهما في مركز الإقتراع جنوب طهران.

واكد الرئيس روحاني أنّ المشاركة الشعبية الفاعلة تعزز الإقتدار الوطني والأمن القومي، واصفاً يوم الإنتخابات باليوم المبارك للشعب الإيراني.

وفي الخارج، يدلي أبناء الجالية الإيرانية بأصواتهم لاختيار رئيس للبلاد في أكثر من مئة وثلاث دول.

وفي لبنان، فتحت مراكز الإقتراع المخصصة للناخبين الإيرانيين منذ الساعة الثامة وحتى السادسة في مبنى السفارة الإيرانية في بيروت وحسينية الإمام المهدي (عج) في بعلبك.

أما في النبطية فتفتح صناديق الإقتراع من الساعة الثانية عشرة ظهراً وحتى الثالثة عصراً في حسينية الإمام الحسين (ع) وفي حسينية الإمام الخميني (قده) في صور تفتح صناديق الإقتراع من الساعة الرابعة وحتى السادسة مساء.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*