الاتحاد الأوروبي يرحب بالاتفاق الامريكي الصيني حول تغير المناخ

obama-shi

رحب الاتحاد الأوروبي  اليوم بإعلان الرئيسين الأمريكي باراك اوباما والصيني شي جين بينغ حول الاجراءات المتخذة في مرحلة ما بعد عام 2020 لمعالجة التغير المناخي.
وقال رئيسا المجلس الأوروبي هيرمان فان رومبوي والمفوضية الأوروبية جان كلود يونكر في بيان مشترك إن “الإعلان يغطي ما يقرب من نصف الانبعاثات العالمية ونحن نحث بقية الدول وخاصة أعضاء مجموعة ال20 للاعلان عن أهدافها في النصف الأول من عام 2015 بشفافية”.
وأضاف البيان انه “عندئذ فقط يمكننا تقييم ما إذا كانت جهودنا الجماعية ستسمح بتحقيق الهدف المتمثل في الحد من ارتفاع درجة حرارة الارض الى أقل من درجتين مئويتين”.
وأشار الى أن الاتحاد الأوروبي وافق في أكتوبر الماضي على أهداف طموحة بإجراء خفض ملزم قانونا للانبعاثات غاز ثاني اوكسيد الكربون ب40 بالمئة على الأقل بحلول عام 2030 فضلا عن زيادة معدلات استخدام الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة بما يقرب من 27 بالمئة على الأقل.
وحددت الصين والولايات المتحدة الدولتين الملوثتين الأوليين على صعيد انبعاثات غازات الدفيئة في بكين اليوم أهدافا جديدة لانبعاثاتهما في محاولة لإحياء التحرك ضد الاحتباس الحراري قبل انعقاد المؤتمر الدولي حول المناخ في نهاية 2015 في باريس.
وتبنت الصين المصدر الأول لانبعاثات غازات الدفيئة هدفا يحدد الحد الأقصى لانبعاثاتها “بحدود العام 2030” مع تأكيد نيتها في “محاولة تحقيق ذلك قبل هذا التاريخ” فيما أعلنت الولايات المتحدة التزامها بخفض انبعاثاتها من غازات الدفيئة بنسبة 26 إلى 28 في المئة بحلول العام 2025 بالمقارنة مع العام 2005.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*