الاحتلال ينهال بالضرب المبرح على فلسطيني أثناء اعتقاله

palestine-aseer

تداول ناشطون فلسطينيون على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، مقطع فيديو يظهر جنود الاحتلال، وهم ينهالون بالضرب المبرح على الفلسطيني هيثم سياج قبل اعتقاله. ويقول هؤلاء الناشطون إن سياج وخمسة آخرين “كانوا معتقلين سابقاً في سجون السلطة الفلسطينية”، وأن من أطلق عليهم لقب “الشبان الستة”، خرجوا من “سجون السلطة”، قبل نحو شهر بعد إضرابهم عن الطعام. ومقطع الفيديو المتداول يقال إن والدة سياج هي من التقطته لتوثيق لحظة الاعتداء الإسرائيلي على ابنها.


وفي وقت سابق من شهر أيلول/سبتمبر الماضي، قالت مؤسسة الضمير إن المضربين الستة قرروا تعليق إضرابهم عن الطعام، لإتاحة الفرصة لاتخاذ الإجراءات القانونيّة التي تضمن إطلاق سراحهم بالكفالة.والشبان الستة هم: باسل الأعرج، محمد حرب، هيثم سياج، سيف الإدريسي، محمد السلامين، علي دار الشيخ.وتناقلت مواقع إخبارية فلسطينية أن الشبان الستة، اعتلقوا بعد “اختفائهم” لنحو عشرة أيام تحضيراً لتنفيذ عملية ضد مستوطنة إسرائيلية شمال رام الله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.