الامام الخامنئي:السعودية ستخسر باليمن ولم نتخذ موقفاً بالشأن النووي لأن الموضوع لم ينجز

khamenei-iran

 

أعرب آية الله العظمى الإمام السيد علي الخامنئي عن يقينه بأنّ “السعودية ستتضرر وستخسر جراء عملياتها العسكرية في اليمن ولن تكون المنتصرة أبداً”.
وفي كلمة له خلال استقباله حشداً من الشعراء وقراء العزاء، لفت سماحته الى أنّ” قتل الاطفال وتهديم المنازل وتدمير البنى التحتية في اليمن جريمة كبرى”، وأكّد أن “الهجوم على الشعب اليمني جريمة وإبادة جماعية يمكن متابعتها على المستوى الدولي”.

وأوضح أنّ”ما تقوم به السعودية في اليمن يشبه ما قام به الكيان الصهيوني في غزة “، لافتاً الى أنها “أخطأت باعتدائها وأسست لبدعة سيئة في المنطقة”.

وفي سياق آخر، شدّد السيد الخالمنئي على أنّ”أي اتفاق مع أميركا يجب ألا يستهدف أصدقاءنا في جبهة المقاومة”، قائلاً ” لن نسمح بأي شكل من الاشكال بتفتيش منشآتنا العسكرية أو إيقاف صناعتنا الدفاعية”.

وأضاف سماحته “المفاوضات مع أميركا فقط حول النووي ولا نحاورها في أي موضوع آخر سواء كان موضوعاً إقليمياً أو دولياً أو داخلياً”، وتابع “تقديم التهاني حالياً لا معنى له والطرف المقابل قد يسعى لمحاصرة بلادنا من خلال التفاصيل”.

وشدّد السيد الخامنئي على عدم السماح تحت أي حجة بأن يتدخل الطرف الآخر في قدرات إيران الدفاعية، وتابع “لن نقبل بالتدرج في رفع العقوبات وإذا قدِّر التوصل الى اتفاق فيجب أن ترفع العقوبات فور توقيعه”.

ولفت سماحته الى أنّ” المجتمع الدولي يثق بنا ومن يقف في وجهنا ليس المجتمع الدولي بل أميركا وثلاث دول اوروبية”، مشيراً الى أنّ”المفاوضات النووية ستكون تجربة اذا نجحت يمكن التفكير بالانتقال الى أشياء أخرى”.

وأردف السيد الخامنئي “أنا غير متفائل بالمباحثات مع أمريكا وعدم الاتفاق أفضل من الاتفاق السيء”، موضحاً أنّ “ما تحقق حتى الآن لا يضمن أصل الاتفاق في الشأن النووي ولا مضمونه ولا حتى أن تصل المفاوضات الى النهاية”، وختم “لم نتخذ موقفاً بالشأن النووي لأنّ الموضوع لم ينجز بعد ولا يوجد ما هو ملزم حتى الآن”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*