البحرين: عائلة المعتقل فاضل السيد عباس تطالب وزارة الداخلية بالكشف عن مصيره وتمكينها من زيارته

 

طالبت عائلة المعتقل فاضل السيد عباس وزارة الداخلية، بالكشف عن مصير ابنها وتمكينها من زيارته والاطمئنان عليه، بعد مضي 190 يوماً على اعتقاله، دون السماح لهم بزبارة واحدة او السماح لمحاميه بحضور جلسات التحقيق معه او عرضه على النيابة العامة مؤكدة أنه ما زال قيد التحقيق منذ 6 اشهر في خطوة كان حقوقيين قد علقوا على عدم قانونيتها.

وأعربت العائلة في تصريح صحفي عن قلقها على سلامته، وخصوصاً أنه اتصل لعائلته 5 مرات فقط من اعتقاله في 26 سبتمبر/ أيلول الماضي، وقد مضى على اتصاله الأخير 36 يوماً وقد بدا صوته متعبا ومرهقا.

وأضافت العائلة “توجهنا إلى الأمانة العامة للتظلمات بوزارة الداخلية وكان ردها أنها لا تستطيع التدخل في الموضوع كون أمر القبض صادر عن النيابة المذكورة، رغم أن القانون لا يمنعها من التدخل حتى في مثل هذه الحالات، ويوجّب عليها متابعة الموضوع، والتأكد من إجراءات التوقيف وسلامتها قانونياً، وكذلك توجهنا إلى المؤسسة الوطنية لحقوق الإنسان لمعرفة مصيره وأين يوجد الآن إلا أننا لم نحصل على ذلك للآن رغم مرور كل هذه الأشهر، كما توجهنا إلى النيابة العامة أكثر من مرة، من أجل أن نعرف مصيره دون جدوى”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*