البحرين: محاكم النظام تسقط جنسية 3 مواطنين بقضايا ذات خلفية سياسية وترفع الرقم إلى 124

detainees-1.jpg

قضت محاكم النظام البحريني بإسقاط جنسية 3 مواطنين وسجنهم 15 عاما في قضايا ذات خلفية سياسية.

والمواطنين الثلاثة هم هاني مرهون وإبرهيم مرهون كانا قد اعتقلا في نوفمبر العام 2013 عبر مداهمة منازلهم.

الثلاثة وهم شقيقين وعمهما من منطقة السنابس، هاني مرهون “42 عاماً” وهو أب لثلاث بنات وابن وشقيق نائب رئيس مجلس النواب السابق عبدالهادي مرهون، اعتقل بعد مداهمة منزله فجر 18 نوفمبر العام 2011 وقد تم اعتقال ابراهيم نعيم مرهون 21 عاما قبل يومين بعد مداهمة منزله وتحطيم الأبواب من قبل عناصر مدنية مقنعة ومداهمة منزل عمته وأثناء اعتقال ابراهيم مرهون تم ابطاحه على الأرض وضربه ضربا مبرحاً أمام أعين ذويه واخذ ابراهيم الى مكان مجهول، بحسب مصادر حقوقية.

وكان الأمين العام للمنظمة الأوروبية – البحرينية لحقوق الإنسان حسين جواد -المعتقل حاليا- كان قد أكد أن اعتقال إبراهيم وهاني من قبل منتسبي الأمن كان كرهائن حتى يُسلم المُطارد أحمد مرهون نفسه إلى السلطات الأمنية واعتبر جواد ذلك انتهاكاً صارخاً لحقوق الإنسان، فيما يتم اليوم محاكمتهم بمزاعم تورطهم في تفجير.

تجدر الاشارة الى ان عدد المسقطة جنسيتهم الى الآن وصل عددهم الى 124 ممن يحملون الجنسية البحرينية، الغي قرار اسقاط الجنسية عن 9 منهم قبل ايام، ما يجعل العدد الكلي 115 حالة منهم مقاتلون في الخارج يحملون السلاح، ومنهم سياسيون ونشطاء اعلاميون معارضون وحقوقيون.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*