الجعفري: لم يعد هناك ثقل للعرب أو المسلمين

 

الجعفري: لم يعد هناك ثقل للعرب أو المسلمين

اعتبر بشار الجعفري مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة أن العرب والمسلمين لم يعد لهم ثقل، بل يمكن توظيف بعضهم ضد بعض ولم تعد لهم كتلة ضاغطة في الأمم المتحدة.

وأكد الجعفري خلال ورشة عمل عقدت في مبنى الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون أمس في دمشق، أن الأمم المتحدة فقدت مصداقيتها أكثر من أي وقت مضى.

وأضاف الجعفري: “سوريا أفشلت مخططات الدول الداعمة للإرهاب في المنطقة لهذا فإن ما يجري فيها يعتبر تصفية حسابات بين هذه الدول وسوريا”.

واعتبر الجعفري أن تحالف سوريا مع روسيا قديم ومتين وأن السيادة السورية مصونة، في حين أن وجود قوات أجنبية على الأراضي السورية دون موافقة الحكومة السورية هو انتهاك وعدوان على سيادتها.

كما لفت الجعفري إلى أن “سوريا لها اليد العليا في مسألة مكافحة الإرهاب في مجلس الأمن وفق القانون الدولي كدولة ذات سيادة عملت بشراكة مع دولة أخرى وهو أمر مسوغ”.

وأكد الجعفري أن صياغة الدستور هو شأن سوري داخلي قائلا: “الدستور السوري لن يصوغه إلا السوريون” مبينا أنه لا توجد ورقة للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا عن الدستور وإنما استبدلت باجتماعات الخبراء الفنية وأن “صنع القرار السوري لا توجد فيه مغامرات”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*