الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني تستنكر زيارة الوفد الحكومي البحريني للأراضي المحتلة: لا يمثل إلا نفسه

 

استنكرت الجمعية البحرينية لمقاومة التطبيع مع العدو الصهيوني زيارة الوفد الحكومي البحريني للأراضي المحتلة مؤكدة أنه لا يمثل إلا نفسه.

وأشارت الجمعية إلى أن الشعب البحريني بمختلف فئاته قد أوضح موقفه الرافض بشكل قاطع لجميع محاولات التطبيع مع العدو الصهيوني “الغاصب للأراضي العربية.”

وقالت الجمعية في بيان إنه في الوقت الذي يتمادى فيه الكيان الصهويني في ضرب الانتفاضة الفلسطينية ووسط غاضب عارم في جميع أنحاء العالم بسبب قرار الرئيس الأميركي بنقل السفارة الأميركية إلى مدينة القدس، تأتي محاولات بعض الجهات للتقرب من الكيان الصهيوني ضاربة عرض الحائط حالة الغضب التي تملأ النفوس حيث نسمع ونشاهد صور وتصريحات لبعض المسؤولين والمؤسسات الأهلية يمدون جسور التعاون واللقاءات بشكل مباشر مع الكيان الصهيوني وآخرها زيارة وفد لجنة “هذه هي البحرين” إلى مدينة القدس المحتلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*