الجيش السوري مدعوما بسلاح الجو دمر أوكارا وتجمعات للتنظيمات الإرهابية في ريف حمص

دمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة مدعومة بسلاح الجو آليات وأوكارا لتنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” في ريف حمص وأوقعت عشرات القتلى والمصابين بين صفوفهم. ففي ريف حمص الشرقي قال مصدر عسكري في تصريح لـ سانا إن “سلاح الجو في الجيش السوري وجه ضربات على أوكار وتجمعات لإرهابيي تنظيم /داعش/ قرب قريتي هبرة الغربية وعز الدين ومحيط آبار حقلي الشاعر وجزل للنفط والغاز في ريف تدمر”.
وأكد المصدر “مقتل العشرات من إرهابيي /داعش/ خلال الضربات وتدمير أسلحة وآليات” كان إرهابيو التنظيم يستخدمونها في أعمالهم الإجرامية وتهريب النفط المسروق من الآبار السورية في المنطقة إلى الخارج لبيعه عبر سماسرة أتراك. في هذه الأثناء أقرت التنظيمات التكفيرية على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي بمقتل العديد من أفرادها بينهم “ماهر مبارك الراشد وحمزة الحمد ومحسنفجر الشقيطي”.
من جانب اخر قضت وحدة من الجيش والقوات المسلحة في كمين محكم نفذته فجر اليوم على عدد من الإرهابيين في قرية براق بمنطقة اللجاة على الحدود الإدارية بين محافظتي درعا والسويداء. وأشار مصدر عسكري في تصريح لـ سانا إلى أنه تم تنفيذ الكمين بناء على معلومات استخباراتية دقيقة وانتهى بمقتل معظم أفراد مجموعة إرهابية في مزرعة الشامي شمال شرق قرية براق وإلقاء القبض على باقي أفراد المجموعة.ولفت المصدر إلى أن عناصر الكمين صادروا أسلحة وذخيرة كانت بحوزة الإرهابيين وتتضمن قواذف “أر بي جي” وبنادق حربية آلية ورشاشات “بي كي سي” وذخائر متنوعة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*