الخارجية الايرانية تستدعي القائم بالاعمال السعودي احتجاجاً لمنع دخول طائرة مساعدات اليمن

استدعت وزارة الخارجية الايرانية القائم بالاعمال السعودي في طهران اليوم الجمعة وابلغته احتجاجها على منع الطيران الحربي السعودي لطائرة ايرانية تحمل نساء واطفالاً يمنيين جرى علاجهم اضافة الى مساعدات دوائية وإنسانية من دخول اجواء اليمن. ونقلت وكالة إنباء (فارس) اليوم عن رئيس الدائرة الاولى للخليج في الخارجية الايرانية قوله لدى استدعاء القائم بالاعمال السعودي ان المقاتلات الحربية السعودية حالت دون دخول طائرة تقل جرحى يمنيين جرى علاجهم في ايران اضافة الى مساعدات دوائية وانسانية، لمرتين واجبرتها على العودة . واشار المسئول الايراني الى ان منع الطائرة جاء رغم التنسيق الكامل الهلال الاحمر الايراني مع الصليب الاحمر الدولي لاعادة المرضى اليمنيين الذين تلقوا العلاج في ايران وارسال مساعدات دوائية وانسانية . واكد رئيس الدائرة الاولى للخليج في الخارجية الايرانية مواصلة مساعي بلاده لايصال المساعدات الانسانية الى الشعب اليمني ونقل ومعالجة جرحى العدوان العسكري على اليمن . وخاطب المسؤول الايراني القائم بالاعمال السعودي بان هذه الخطوة عقب إعلان تحالف الحرب على اليمن إنتهاء العدوان، يعد تدخلاً صارخاً في شئون اليمن وانتهاكاً لاجواءه. وكان الطيران الحربي السعودي قد منعت اليوم الجمعة وللمرة الثانية طائرة نقل إيرانية كانت متوجهة إلى صنعاء من الدخول إلى الأجواء اليمنية وعلى متنها جرحى يمنيين ومساعدات إنسانية ومواد طبية مخصصة للمدنيين اليمنيين الذين تضرروا من الغارات الجوية للعدوان السعودي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*