الخارجية الصينية: على المجتمع الدولي أن يعمل معا لحل الأزمة في سوريا وليس لتسييسها

أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الصينية هوا تشونينغ، الخميس، أنه ينبغي على المجتمع الدولي أن يعمل معا من أجل حل القضية السورية، وعدم تسييسها أو تعقيدها.
و قالت تشونينغ ردا على سؤال للصحفيين حول سبب عدم تأييد الصين لمشروع قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة، أمس الأربعاء: “لقد أعلنت الأمم المتحدة عن استئناف محادثات جنيف في شباط/ فبراير، ونظرا للظروف الراهنة، نحن نعتقد أن المجتمع الدولي يجب أن يعمل وفق انسجام تام، لخلق الظروف الملائمة لاستئناف عملية سياسية بشأن القضية السورية، وألا يستمر في مزيد من التسييس وتعقيد القضية”.
وذكرت المتحدثة أن الصين متمسكة بالموقف القائل بأن اتفاقا سياسيا هو الطريق الصحيح الوحيد لحل الأزمة السورية.
وقالت تشونينغ: “يجب على جميع الأطراف الالتزام بالقانون الدولي ونحن نعتقد أن الجهود الدولية يجب أن تحترم وحدة الأراضي والاستقلال القانوني لسوريا، وينبغي أن تسهم في التوصل إلى حل سياسي وتحقيق المصالحة الوطنية، هذه الجهود يجب أن تحافظ على وحدة الدول الأعضاء في الأمم المتحدة بشأن هذه المسألة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*