الدفاع الروسية: سقوط تدمر سبقه تعليق "التحالف الدولي" عملياته في الرقة

أعلن اللواء إيغور كوناشينكوف، المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، الاثنين 12 كانون الأول، أن إرهابيي تنظيم “داعش” تمركزوا بالقرب من تدمر لتأكدهم من عدم استئناف التحالف الدولي الأعمال القتالية في مدينة الرقة.

وأشار كوناشينكوف، خلال مؤتمر صحفي، إلى نقل “داعش” قوات كبيرة للهجوم على تدمر مستفيداً من توقف الأعمال القتالية “الفعالة” للولايات المتحدة والتحالف الدولي في الرقة حتى فصل الربيع.

وقال المتحدث باسم الوزارة: “انتقل حوالى 4 آلاف مسلح مع عتادهم من منطقتي دير الزور والرقة، بعد قدومهم إلى هناك من الموصل العراقية”.

وأعلن كوناشينكوف من جهة ثانية أن الجيش السوري بات يسيطر تماماً على 96 % من أراضي مدينة حلب، مشيراً إلى أن “إجمالي مساحة الأحياء التي يبقى فيها المقاتلون لا تتعدى 8.5 كم مربع”، وقال: “إن الضغط على الإرهابيين لكبح نشاطهم ومن ثم تدميرهم، يجب أن يجري في جميع الاتجاهات أينما كانوا: في سوريا أو العراق أو في أي بلد آخر”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*