الرئيس اللبناني من القاهرة : لمبادرة انقاذ عربية لمحاربة الإرهاب

أعلن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، في المؤتمر الصحافي المشترك مع نظيره اللبناني ميشال عون، “ان العلاقات المتميزة التي تجمع بلدينا هي تتويج للتواصل القائم بين الشعبين اللبناني والمصري”.

وهنأ السيسي “الشعب اللبناني على استكمال الاستحقاق الرئاسي وتشكيل الحكومة”، مؤكدا “ان مصر كانت أول من رحب بالتسوية السياسية التي صنعت في لبنان بعيدا عن تدخلات الدول الخارجية”.

واشار الى انه تم البحث في تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين والتطرق إلى القضايا الإقليمية كالإرهاب والأزمة السورية، مشددا على ان “مصر ستواصل دعمها للجيش اللبناني في مكافحة الإرهاب”.

عون
من جهته، دعا الرئيس عون الرئيس المصري الى زيارة لبنان، وقال: “زيارتي اليوم هي للتأكيد على علاقات الأخوة بين البلدين”.

واشار الى انه تم التطرق الى الوضع العام الملتهب في الشرق الأوسط، وقال: “الآمال المعقودة على دور مصر كبير جدا، مصر الإعتدال والإنفتاح يمكنها اطلاق مبادرة انقاذ عربية لمحاربة الإرهاب الذي عانينا منه في لبنان ومصر كما ان العنف لا يمكن ان يرسي سلاما بل يباعد الحدود ويفاقم الانقسامات”، مؤكدا ان “لا خلاص لبلدينا إلا بالتضامن الكامل لمواجهة الإرهاب”.

وتابع: “أكدنا ضرورة تحقيق السلام العادل والشامل بما يضمن للشعب الفلسطيني حق العودة وإقامة دولته”، موجها الشكر الى مصر لدعمها لبنان في كل الظروف ووقوفها إلى جانبه.

كما اكد عون “ضرورة توطيد أنشطة اللجنة العليا المصرية اللبنانية المشتركة”.

وختم عون موجها دعوة رسمية للرئيس المصري لزيارة لبنان، ورد السيسي شاكرا عون على دعوته، وقال: “قريبا سأكون في لبنان”.

المصدر: الوكالة الوطنية اللبنانية للاعلام

،،،،،

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*