الراي: مقايضة بين رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة

 

يبدو ان الكلام عن ان “لعبة الكر والفر” التفاوضية على اسم الرئيس العتيد للجمهورية لا تتم على المفاضلة بين مرشح من 14 آذار ومرشح من 8 آذار، بل على المقايضة بين رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة، مع اقتناع الطرفين بان ايا من الرئيسين المفترضين يحتاج الى توافق الطرفين.

وفي تقدير اوساط بارزة في “8 آذار” انه لا يمكن لـ “14 آذار” اختيار رئيس للحكومة من دون موافقة “8 آذار”، وتالياً فإنه اذا تم الاتفاق على رئيس حكومة “معتدل” فلن يكون حظ للعماد عون في الوصول الى سدة الرئاسة لأنه مرشح “حزب الله”.

واشارت هذه الاوساط لـ “الراي” الى انه في حال تم الاتفاق على احد الاسماء – الصقور من “14 آذار” لرئاسة الحكومة، كسعد الحريري او فؤاد السنيورة، فان لا بد من مجيء عون رئيساً للجمهورية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*