السعودية ترفع رصيدها من سندات الخزانة الأميركية إلى 126.8 مليار دولار

 

اشترت السعودية أذونات وسندات خزانة أميركية بقيمة 2.3 مليار دولار خلال شهر أبريل/نيسان 2017، لترفع رصيدها إلى 126.8 مليار دولار، بنسبة زيادة 1.8 في المئة عن مستوياتها في مارس/آذار 2017 قبله البالغة 124.5 مليار دولار.

وذكرت صحيفة “الاقتصادية” إن السعودية رفعت رصيدها من سندات وأذون الخزانة الأميركية للشهر السابع على التوالي، حيث كان رصيدها 89.4 مليار دولار في نهاية سبتمبر/أيلول 2016، ثم ارتفع إلى 96.7 مليار دولار في نهاية أكتوبر/تشرين الأول 2016.

كما ارتفع رصيدها إلى 100.1 مليار دولار في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني 2016، وأخيراً ارتفع إلى 102.8 مليار دولار في نهاية ديسمبر/كانون الأول 2016، وإلى 112.3 في نهاية يناير/كانون الثاني 2017، ثم إلى 113.8 مليار دولار، وإلى 124.5 مليار دولار في مارس، وأخيرا إلى 126.8 مليار دولار في أبريل.

وبحسب الصحيفة، فأن رصيد السعودية في أبريل/نيسان 2017 هو الأعلى منذ أن بدأت وزارة الخزانة الأميركية في الإعلان عن البيانات التفصيلية في مارس/آذار 2016. والاستثمارات السعودية في سندات الخزانة فقط ولا تشمل استثمارات المملكة الأخرى في أوراق مالية وأصول ونقد بالدولار في الولايات المتحدة.

وعلى أساس سنوي، ارتفع رصيد السعودية من سندات وأذون الخزانة الأميركية في نهاية يناير/كانون الثاني 2017 بنسبة 2.1 في المئة، وقيمة 2.4 مليار دولار، مقارنة برصيدها في نهاية مارس/آذار 2016، البالغ 116.8 مليار دولار.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*