السيد علي الخامنئي لأشرف غني: أمن أفغانستان من أمن إيران

 

أكد الإمام السيد علي الخامنئي أن الاميركيين لا يرغبون بالتعاون والتضامن بين ايران وافغانستان، واعتبر أن أمن افغانستان من أمن لإيران.

 

وأشار الإمام علي الخامنئي خلال استقباله الرئيس الأفغاني محمد اشرف غني في طهران، الى الاواصر والمشتركات الثقافية والتاريخية العديدة بين البلدين، واعتبر دور العلماء والادباء الافغان بأنه بارز جدا.

 

وأكد السيد الخامنئي على ضرورة توفر الارادة والعزم على تعزيز التعاون والتضامن بين ايران وافغانستان، وقال إن الاميركيين وبعض دول المنطقة، لا تدرك طاقات افغانستان، ولا ترغب بالتضامن والتعاون بين البلدين، “الا ان ايران ترى امن وتطور جارتها افغانستان، بأنه امن وتطور لها”.

 

وفي هذا اللقاء الذي حضره الرئيس الايراني حسن روحاني اعرب الرئيس الافغاني، عن ارتياحه لزيارته الى طهران، واشار الى الاواصر التاريخية والثقافية العميقة والعريقة بين ايران وافغانستان، وقال إن “هدفنا هو ان نحول افغانستان الى مركز للمواصلات في المنطقة، وان تستعيد هويتها السابقة باعتبارها محل التقاء للتواصل في المنطقة”.

 

واوضح غني “اننا في ايران وافغانستان نواجه اخطار وفرص مشتركة ومشابهة”، وقال إن “ارادتنا السياسية مستقرة على اساس تطوير العلاقات الثنائية ولابد ان نسعى من اجل تعزيز المشتركات والنقاط الايجابية بين البلدين”.

 

وبيّن اشرف غني، ان ايران تتحمل اكبر الضرر في قضية تهريب المخدرات، واضاف لا احد من الجيران تعامل بجدية مع خطر المخدرات بقدر ايران، ولم يكافحها بلد مثلما كافحتها ايران، و”نحن مستعدون للتعاون مع ايران في المكافحة المشتركة لهذا الظاهرة المشؤومة”.

 

وأكد الرئيس الأفغاني أشرف غني إستعداد بلاده للتعاون مع إيران لمواجهة الإرهاب.

 

حسن حيدر – طهران

 

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*