الصين تقرر إرسال خبراء للتفتيش على الأسلحة الكيماوية في سوريا وتدميرها

china-syria

أعلنت الصين اليوم أنها سوف ترسل خبراء للانضمام إلى مهمة التفتيش الدولية على الأسلحة الكيماوية في سوريا وتدميرها . صرح بذلك المتحدث باسم الخارجية الصينية /هونغ لي/، خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم.. وقال “إن بكين عاكفة على مشاورات مع مجلس الأمن الدولي والمجلس التنفيذي لمنظمة حظر الأسلحة الكيماوية لتذليل تبني القرارات المتصلة بسوريا في هذا الصدد”.
ورأى المتحدث أن الجهود “ساعدت على إيقاف الاتجاه نحو الحرب ، والعودة إلى طريق السلام”.. مؤكدا أن الصين سوف تقدم المساعدة في اتداه العمل على “تسهيل الحل السياسي للأزمة السورية”. وقال “إن الصين تجددا التزامها بالأهداف والمبادئ والقواعد الأساسية للعلاقات الدولية المنصوص عليها في ميثاق الأمم المتحدة ، ومعارضتها لاستخدام القوة ، أو التهديد بها.. كما أنها تؤيد تحقيق فريق الأمم المتحدة بشأن الأسلحة الكيماوية السورية بصورة مستقلة وموضوعية وعاجلة وحرفية ، وتعارض استخدام تلك الأسلحة من جانب أي طرف أو منظمة”.
ودعا المتحدث باسم الخارجية الصينية دول المنطقة أو المجتمع الدولي إلى “لعب دور نشط وبناء في تسهيل إيجاد حل سياسي للمسائل في سوريا”.. قائلا “إننا نرحب ونساند انعقاد المؤتمر الثاني حول سوريا (جنيف 2 ) في أقرب وقت ممكن ، ونتطلع لأن يتمخض الاجتماع عن نتائج ايجابية”.
وأعرب /هونغ لي/ عن قلق الصين “العميق” من الموقف الإنساني في سوريا ، والمعاناة التي يعانيها السوريون.. مشيرا إلى أن بكين قدمت المساعدة الإنسانية للنازحين في سوريا وللاجئين خارجها في حدود استطاعتها ، وستواصل تقديمها وفقا لتطورات الموقف والحاجة الفعلية . وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية “إن بلاده لن تدخر جهدا في سبيل العمل مع المجتمع الدولي من أجل تنفيذ القرارات المتعلقة بسوريا ، والمساهمة اللازمة لتخفيف شامل وسليم وطويل الأجل للتوترات في ذلك البلد”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*