“الطيران وقوفاً”… رحلات جوّية بمقاعد عموديّة!

 

تدرس شركة طيران “فيفا كولومبيا”، خططاً لإزالة كلّ المقاعد التقليديّة من طائراتها وجعل الركّاب يُسافرون وقوفاً.

وتأمل الشركة في أن تؤدّي هذه الفكرة إلى خفض أسعار الرحلات، بالإضافة إلى إتاحة أماكن للمزيد من الركّاب في كلّ رحلة، فضلاً عن فتح رحلات جوّية للطبقات العاملة، أو الراغبين في السفر لقضاء عطلة بميزانيّات ضعيفة.

وأعلنت الشركة هذا الأسبوع، أنّها ستُضيف 50 طائرة جديدة من نوع “إيرباص 320 إس” إلى أسطولها، للاستفادة من السوق السياحيّة المتنامية في البلاد مع بداية عام 2018، وستحصل الطائرات الجديدة على عدد أكبر من المقاعد، وهو ما سيجعل السفر أقلّ كلفة.

وقال مؤسّس ومدير شركة “فيفا كولومبيا” ويليام شو، لصحيفة “ميامي هيرالد”، إنّ “الخطوط الجوّية تنظر في تطبيق خيارات السفر العموديّة، وهناك في الوقت الراهن أشخاص يبحثون عمّا إذا كان بإمكانهم ركوب الطائرة واقفين، نحن مهتّمون جدّاً بأيّ شيء يجعل السفر أقلّ كلفة”.

وأضاف: “من يكترث لغياب نظام ترفيهي للرحلة الجوّية التي قد تستغرق ساعة من الزمن؟ من يهتمّ إذا لم تكن الأرضيّة من الرخام… أو انّك لم تحصل على الفول السوداني مجّاناً؟”.

وهذه الفكرة ليست جديدة، حيث كانت شركات الطيران تُتيح وقوف الركّاب أثناء الرحلات لسنوات عدّة، ففي العام 2003، جاءت إيرباص بفكرة السماح للركّاب بالسفر عبر مقاعد عموديّة.

واقترحت شركة “رايان إير” الإيرلنديّة عام 2010، استبدال المقاعد العادية في أسطولها، بأخرى تكون على شكل كراسي الحانات، مزوّدة بأحزمة السلامة. غير أن سلطات الطيران المدني لم تُوافق على هذه الفكرة، ولم تُوافق الهيئات التنظيميّة على المقاعد العموديّة في أيّ بلد حتّى الآن، ومن ضمنها كولومبيا أيضاً.

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*