العبادي: اخراج داعش من العراق بات قريباً

alalam_635655647256947828_25f_4x3.jpg
قال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي ان اخراج “داعش” من العراق بات قريباً وأرى ذلك بوضوح، مؤكدا ان الحشد الشعبي يضم جميع مكونات الشعب العراقي، وان اطلاق مسمى “ميليشيات” على الحشد الشعبي العراقي مرفوض تماما. وقال حيدر العبادي في كلمته بالاحتفالية الكبرى بذكرى استشهاد آية الله السيد محمد باقر الحكيم، ندعوا دول الجوار والمجتمع الدولي لمواجهة “داعش” الذي يعتبر تهديدا لكل المنطقة والعالم مع مراعاة سيادة العراق، كما نشكر الدول التي وقفت مع العراق في حربها ضد “داعش”. وأوضح ان الحشد الشعبي العراقي تأسس بقرار من رئيس الوزراء ويعمل تحت اشرافه، وأنه لا وجود لميليشيات في العراق تحمل السلاح خارج إطار الدولة العراقية، مضيفا: السلاح محصور بيد الدولة لعراقية ولا وجود لجهات أخرى ما عدا “داعش” تدعو لحمل السلاح. وأضاف: أكثر مسلحي “داعش” في العراق هم من الاجانب، لا يوجد بين أهل السنة من يؤيد “داعش” في العراق كما أؤكد اننا لن نتخلى عن أبناء العراق الذين وقفوا بوجه “داعش”. وأشار العبادي الى ان نزوح سكان الانبار غربي العراق لم يكن له اي مبرر وان النزوح من الانبار كان شبهة وتحريضيا، كما حيا أهالي جميع المحافظات التي استقبلت النازحين. ورأى ان حرب الاشاعات اكبر فتكا من السلاح في التحدي الخطير الذي يواجهه العراق، مؤكدا ان هذا التحدي يمكن تجاوزه بتوحيد الموقف والكلمة، ومشددا على ان يوم الخلاص من “داعش” في العراق سيكون قريبا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*