العراق: القضاء على الإرهابي “أبو بكر الشيشاني” في كركوك

iraqi-force

واصلت القوات الأمنية العراقية حربها ضد الإرهاب والإرهابيين وتمكنت من القضاء على العديد منهم ودمرت سيارات تابعة لهم وذلك في عدد من المناطق والمدن العراقية.
وذكر مصدر أمني عراقي في تصريح لشبكة الإعلام العراقي اليوم.. أن “القوات الأمنية العراقية قتلت الإرهابي أبو بكر الشيشاني قائد عصابات مايسمى بـ “تنظيم دولة العراق والشام” الإرهابي التابع لتنظيم القاعدة في مدينة كركوك شمال العراق.
من جهته أعلن العقيد مصطفى حسن الطيب قائد قاطع ناحية آمرلي في قضاء طوز خور ماتو شرقي محافظة صلاح الدين أن سلاح الجو العراقي دمر 8 سيارات بمن فيها من إرهابيين في قرية البو حسن التابعة لناحية امرلي.
وفي محافظة ديالى شرق العراق قال مصدر أمني إن القوات الأمنية العراقية انتشرت في أطراف ناحية العظيم الواقعة على بعد 90 كم شمال بعقوبة وذلك لمنع وصول المتسللين والفارين من العصابات الإرهابية إلى المحافظة.
وبين المصدر أن “القوات الأمنية تتخذ اجراءات مشددة حول الغرباء القادمين من محافظة صلاح الدين لمنع أي محاولة لتسلل العناصر الإرهابية إلى المحافظة وخاصة بعدما اشتدت المعارك في تكريت ضدهم”.
بدوره أعلن محافظ الديوانية عمار المدني أن المحافظة مؤمنة بشكل تام وقد تم التنسيق المشترك بيننا وبين المحافظات الخمس المحيطة بالديوانية وعلى مستوى عال كما أن أفواج الطوارئ والقوات على أهبة الاستعداد لصد أي هجوم مشيرا إلى الدور الكبير للعشائر وأبنائها من المتطوعين إضافة الى عدم وجود أي حواضن لمايسمى بـ “تنظيم دولة العراق والشام” الإرهابي في الديوانية ومحيطها فكل تلك الإجراءات الاحترازية تؤمن المحافظة وبشكل تام.
وتشن القوات المسلحة العراقية بالتعاون مع رجال العشائر والاف المتطوعين حملة عسكرية لتطهير المناطق التي دنستها المجموعات الإرهابية وقد تمكنت من فرض سيطرتها في محافظة صلاح الدين على مركز المحافظة مدينة تكريت بشكل كامل وهي في تقدم مستمر للوصول إلى نينوى وتطهيرها من الإرهابيين.

إصابة 3 أشخاص بجروح جراء سقوط قذائف هاون أطلقها إرهابيون على محيط مرقد الإمامين العسكريين بسامراء

من جهة أخرى أصيب ثلاثة أشخاص بجروح جراء سقوط قذائف هاون أطلقها إرهابيون على محيط مرقد الإمامين العسكريين في مدينة سامراء شمال العاصمة بغداد مساء أمس.
وقال مسؤول في مكتب رئيس الوزراء العراقي في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية اليوم إن “ثلاث قذائف هاون سقطت في محيط المرقد في سامراء” مشيرا إلى أن “المرقد لم يصب وان القوة الجوية العراقية ردت سريعا عبر استهداف منفذي الهجوم”.
من جهته قال ضابط برتبة مقدم في الشرطة العراقية.. إن “ثلاثة أشخاص أصيبوا بجروح جراء سقوط قذيفة هاون على بعد نحو 200 متر عن المرقد”.
وأكد طبيب في مستشفى سامراء حصيلة الجرحى.
وتضم مدينة سامراء واحدة من أهم العتبات المقدسة هي ضريح الإمامين علي الهادي وحسن العسكري الذي دمرت قبته ومئذنتاه في تفجيرين ارهابيين عام 2006.
وكان إرهابيون ينتمون إلى مايسمى بـ تنظيم دولة العراق والشام الإرهابي التابع للقاعدة حاولوا اقتحام سامراء قبل ثلاثة أسابيع إلا أن القوات العراقية نجحت في التصدي لهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*