القوات الأميركية في أفغانستان توزع مناشير مسيئة للإسلام

 

وزعت القوات الأميركية في أفغانستان، اليوم الأربعاء، مناشير تظهر كلبا كتب على جسمه شهادة الإيمان الإسلامي، الأمر الذي يمثل إساءة كبيرة إلى المسلمين.

وتداول نشطاء صور للمنشور على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” صورة للمنشور تبين أسدا يلاحق كلبا أبيض، في إشارة إلى علم طالبان، وكتب على ظهر الكلب: الشهادتين (“لا إله إلا الله محمد رسول الله”).
وكتبت القوات الأميركية في المنشور “استعيدوا حريتكم من هذه الكلاب. ساعدوا قوات الأمن في إزالة الأعداء. استعيدوا حريتكم واضمنوا سلامتكم”.
من جهته اعتذر قائد عمليات الولايات المتحدة وحلف الأطلسي الخاصة في أفغانستان اللواء جايمس ليندر في بيان، معتبرا إن الأمر كان “خطأ”.
وقال ليندر في البيان: “تصميم المنشور تضمن عن طريق الخطأ صورة مسيئة للمسلمين وللديانة الإسلامية. نحن نحترم جدا الإسلام وشركاءنا المسلمين في العالم”… “الناس في مقاطعة بروان المركزية القريبة من كابول (حيث وزع المنشور) غاضبون جدا حيال هذا الموضوع لكن لم نسمع عن أية تظاهرات حتى الآن”.
وليست هذه المرة الأولى التي تخلق القوات الأميركية مثل هذا النوع من الجدل في أفغانستان، ففي العام 2012، أحرق جنود أميركيون نسخا من القرآن الكريم، ما تسبب بتظاهرات استمرت أيام وقتل خلالها 40 شخصا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*