القوات العراقية تدخل العياضية شمال تلعفر من الجهة الجنوبية


قال المستشار الإعلامي لجهاز مكافحة الإرهاب العراقي إن الإعلان عن تحرير العياضية سيجري خلال الساعات القليلة المقبلة.

وحذر رئيس لجنة الدفاع في البرلمان حاكم الزاملي خلال لقاءه بقائد عمليات “قادمون يا تلعفر” من محاولات تهريب او هروب قادة “داعش” من ناحية العياضية داعيا قوات البيشمركة إلى التعاون مع القوات المحررة ومنع مثل هذه الحالات.

ميدانياً، دخلت القوات العراقية مسافة 300 متر في المربع الجنوبي للعياضية بقضاء تلعفر، كما استهدفت القوات العراقية وبشكل مكثف مواقع تنظيم “داعش” في المنطقة، وأن القوات العراقية خاضت حرب شوارع مع مسلحي داعش في العياضية وباستهدافها على نحو مكثف مواقع التنظيم.

كما سلم أكثر من 80 من مسلحي “داعش” الهاربين من العياضية أنفسهم إلى قوات البيشمركة، مضيفاً أن القوات العراقية طوقت عناصر “داعش” داخل العياضية في قضاء تلعفر والمسلحون يختبئون في المنازل.

قوات عراقية

قوات عراقية

بدوره، قال مدير مكافحة المفخخات في الشرطة الإتحادية العراقية في حديث مع الميادين إنه جرى رفع المفخخات إفساحاً لتقدم القوات العراقية في المدينة.من جهته، قال عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان في العراق فاضل الغراوي لا انتهاكات ضد المدنيين في تلعفر من القوات العراقية.

وحررّت القوات العراقية تلالاً استراتيجية عند الجهتين الغربية والشرقية للعياضية. وأفاد إعلام الحشد أنه تم تحرير قرية “قولو باش” شرق المدينة، وأحكم الجيش السيطرة على سلسلة جبال “ساسان” جنوب المدينة، وحرر مبنى الحكومة في العياضية ومحطة تعبئة الوقود في الناحية.

وأشارت القوات العراقية المشتركة إلى أن الحشد الشعبي دمّر مقر “جند الخلافة” لداعش وسط العياضية.

العبادي: لا خيار أمام مسلّحي داعش إلا الاستسلام أو الموت

من جهة اخرى اكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أنه لا خيار أمام مسلّحي “داعش” إلا الاستسلام أو الموت.

وقال العبادي انَّ بغداد لا تسعى لاحتواء التنظيم إنما القضاء عليه، مشيرًا إلى أنَّ العراق بات محلَّ إعجاب العالم بعد تحقيقه الانتصارات المتتالية على داعش.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*