اللجنة الأمنية العليا تدعو جميع الشعب اليمني إلى التكاتف بوجه العدوان السعودي

أصدرت اللجنة الأمنية العليا اليوم الخميس بياناً دعت فيه الجميع من أبناء الشعب اليمني إلى التكاتف ورص الصفوف وتوحيد الجهود، في وجه العدوان الذي تقوده السعودية.

ورأى البيان أنّ شعور القوى المتحالفة على اليمن بأن نهاية العناصر التكفيرية والداعشية أفقدها صوابها فأقدمت على هذه الخطوة “الغير سوية بغرور المتبجح المتعالي”، كما جاء فيه، مشيراً إلى أنّ هذه القوى تستهدف “بضرباتها الجوية العشوائية كل الشعب اليمني وبنيته التحتية والاجتماعية والاقتصادية والحضارية موهمة نفسها والعالم بأنها تدافع عن شرعية اليمن وهي تقوم بانتهاكها في نفس الوقت”.

وفيما يلي نص البيان:

إلى كل أبناء الوطن:
إلى الأشاوس من أبناء المؤسسة العسكرية والأمنية..

لقد تجلت الصورة واضحة أمام الجميع وانزاحت الغشاوة التي كان يقف خلفها من يدعون مساندة اليمن وشعبه، فهاهم اليوم يعلنون الحرب والعدوان على كل اليمن شماله وجنوبه، استجابة لرغبة دفينة يكنونها في أنفسهم، وأتتهم الفرصة للتفريغ عن شحناتهم المريضة في جسد وبنية وسيادة المجتمع اليمني العظيم الذي رفض وسيظل يرفض الوصاية والخنوع لأحد مهما كانت التحديات.

يا أبناء الوطن الغالي:

إن شعور تلك القوى التي أعماها المال بأن نهاية العناصر التكفيرية والداعشية المدعومة منها على وشك الانتهاء أمام الإرادة الشعبية اليمنية ومنتسبي المؤسسة العسكرية والأمنية واللجان الثورية والشعبية أفقدها صوابها وجعلها في حالة تخبط وإرباك فأقدمت على هذه الخطوة الغير سوية بغرور المتبجح المتعالي، مستهدفة بضرباتها الجوية العشوائية كل الشعب اليمني وبنيته التحتية والاجتماعية والاقتصادية والحضارية موهمة نفسها والعالم بأنها تدافع عن شرعية اليمن وهي تقوم بانتهاكها في نفس الوقت.

يا أبناء شعبنا العظيم:

إن المرحلة التي يشهدها الوطن تستدعي من الجميع التكاتف ورص الصفوف وتوحيد الجهود لكي لا ينال منا المعتدون ولنثبت لهم بأننا لسنا تلك اللقمة السائغة التي يمكنهم ابتلاعها، بل نحن بإرادتنا وعزيمتنا سنجتاز كل المحن وسنرد على من اعتدى علينا بالمثل وربك هو أعلم بالمعتدين.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*