النظام البحريني يواصل انتهاكه للحقوق في سجن ’جو المركزي’


أكد منتدى البحرين لحقوق الإنسان أن ” سلطات سجن جو واصلت ممارسة التضييق بحق المعتقلين، وعمدت مؤخرا إلى الانتقام منهم عبر قطع المياه عن المرافق الصحية.”

وأضاف المنتدى في بيان له اليوم أن “إدارة السجن قامت أيضا بانتهاك خصوصية السجناء عند ممارستهم حق التواصل مع أهلهم هاتفية، وقللت فرص الاتصال الهاتفي للمعتقلين، كما زادة حالة الاكتظاظ في السجن بشكل ملحوظ.”

وتابع أن هناك “تعمد إهمال العناية الصحية للمعتقل إلياس الملا على الرغم من تدهور حالته الصحية في الأيام الماضية، وعدم تمكينه من الحصول على التشخيص الطبي الدقيق لحالته الصحية، وتعريضه للمعاملة الحاطة بالكرامة الإنسانية وتعمد إهانته عند محاولته مراجعة وضعه الصحي، بالإضافة إلى المعتقل عقيل حسين جاسم المصاب بمرض الصرع المزمن، وهي حالة أخرى محرومة من الدواء والعلاج اللازم”.

سجن في البحرين

وأكمل “بحسب الإفادات الواردة للمنتدى فإنّه تم قطع مياه المرافق الصحية في الأسبوع الماضي لمدة ثلاثة أيام عن السجناء بشكل متعمد، فضلا عن أنّه جرى استخدام ذات الأسلوب بشكل متكرر خلال الأسابيع الماضية، إضافة إلى انتهاك الحق في الغذاء المناسب للسجناء، حيث يتم تعمد تقليل حجم الوجبات لتجويع السجناء”.

وأشار المنتدى إلى أنّ “كل الغرف في مبنى 14 في سجن جو تحتوي على 8 فرش للنوم في حين أنّ كل غرفة بها 14 سجين من المحكومين لفترات مطولة، فضلا عن صدور قرار من إدارة السجن بتقليص فرص الاتصال الهاتفي للمحكومين لمرة واحدة في الأسبوع”.

هذا، وشدد منتدى البحرين لحقوق الإنسان في ختام بيانه على أنّه من “حق السجين الحصول على العلاج اللازم مجاناً لكل حالة تسترعي العلاج وإذا لم يتوفر بعيادة السجن ينقل للمستشفيات العامة، كما أنه من حق السجين الحصول على الغذاء الكافي والصحي بشكل منتظم مع مراعاة حالة من يعانون من الأمراض المزمنة كفقر الدم المنجلي.”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*