امير عبد اللهيان: إعتماد السعودية والبحرين علی امريكا بقيادة ترامب لن يجلب لهما نفعا

أکد المساعد الخاص لرئیس مجلس الشوری الإسلامی للشؤون الدولیة حسین امیر عبداللهیان علی أن إعتماد السعودیة والبحرین علی امریکا بقیادة دونالد ترامب لن یجلب نفعا لهما.

وهنأ خلال استقباله أمس الأحد رئيس مكتب حركة حماس في طهران خالد القدومي بانتخاب اسماعیل هنیة رئیسا للمکتب السیاسی للحرکة مشددا علی إستمرار دعم إیران الشامل للشعب الفلسطینی المظلوم مؤکدا علی أن سر النجاح والنصرة النهائیة لفلسطین یکمن فی وحدة الفصائل الفلسطینیة والمقاومة.

وتابع بأن حزب الله اللبنانی وحماس والجهاد الإسلامی فی فلسطین خطف النوم من عینیه الکیان الصهیونی مشیرا إلی أن البحرین قامت بفرض الحصار علی منزل آیة الله الشیخ عیسی قاسم تحت الضوء الامریکی وصعدت الأوضاع الداخلیة‌فی البلاد کما نری تصعید الأوضاع فی الیمن وتشدید قمع شعبه.

وشدد علی أن تطبیع العلاقات العربیة الإسرائیلیة لن یحقق وستبقی القدس الشریف القبلة الأولی للمسلمین فی العالم معتبرا المساعی المبذولة لإنشاء تحالف شکلی فی المنطقة بأنها خطوة لنسیان القضیة الفلسطینیة.

وبدوره أکد خالد القدومی علی أن حرکة حماس لم تتراجع عن مبادئها وقیمها بالکشف عن الوثیقة الجدیدة حیث أکدنا فیها علی مواقفنا بما فیها الحفاظ علی وحدة أراضی فلسطین من البحر إلی النهر وعدم الاعتراف بالکیان المحتل وکون القدس الشریف قبلة المسلمین وعودة جمیع اللاجئین.

وأشار إلی زیارة ترامب إلی الریاض مشددا علی أن نتائجها واضحة وانها تثبت وجود انتهاکات وعدم وجود العدالة.

النهایة

[ad_2]

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*