انتحار مطلق النار على الجيش في القموعة

lebanone army - tripoli

أقدم علي حسين طالب الذي اطلق النار ليل امس على دورية للجيش اللبناني على اطلاق النار على نفسه من سلاح حربي كان بحوزته، عندما اقترب منه عمه مع مختارين من بلدة فنيدق يطلبان منه تسليم نفسه، وقد تم نقل الجثة الى احدى مستشفيات المنطقة.

وافيد عن ادخال رئيس بلدية فنيدق بصورة عاجلة الى المستشفى في طرابلس اثر ازمة قلبية وهو عم علي طالب مطلق النار على الجيش.

وكان مسلحون يستقلون سيارة قد اطلقوا النار على دورية للجيش في جرود عكار، ما ادى الى استشهاد ضابط ورتيب وجرح جندي آخر.

 

الوكالة الوطنية للإعلام

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*