اوباما يتحدث عن فرصة تاريخية لحل الملف النوويّ سلمياً مع طهران

obama.jpg

أكدّ الرئيس الأميركيّ باراك اوباما توافر فرصة تاريخية لدى الولايات المتحدة وإيران لحل الملف النوويّ بالطرق السلمية يجب عدم إضاعتها.

أوباما وفي رسالة متلفزة وجّهها  إلى الشعب الايرانيّ وقادته لمناسبة عيد النيروز قال إن هذه السنة تمثل أفضل فرصة منذ عقود للتوصّل إلى علاقات مختلفة بين البلدين.

وتطرّق الرئيس الأميركي إلى فتوى السيد خامنئي بتحريم السلاح النوويّ ورأى أنّ الطريق أمام ايران مفتوحٌ لإثبات سلمية برنامجها النوويّ من خلال اتخاذ خطوات يمكن التحقق منها.
وقال هذا العام، امامنا افضل فرصة تتاح منذ عقود لننخرط في مستقبل مختلف بين بلدينا”، في اشارة الى فرصة التوصل الى اتفاق بين طهران والدول الكبرى بشأن البرنامج النووي الايراني.
وبعد ان اعرب عن “أمله في تحقيق تقدّم بين ايران والأسرة الدولية بمن فيها الولايات المتحدة”، اشار اوباما الى رغبته في التوجه مباشرة إلى الشعب الإيراني وقادته في وقت تتواصل محادثات مكثفة في لوزان بسويسرا.
وقال أيضا “خلال عشرات السنين، تباعد بلدانا بسبب الحذر والخوف، لدينا فرصة للتقدم ستصبّ في مصلحة بلدينا والعالم لسنوات عديدة”.
وأضاف “أنا مقتنع بان بلدينا لديهما فرصة تاريخية لحلّ هذه المشكلة بطريقة سلمية، لا يجوز تفويتها”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*