اوباما يوقع على قانون استئناف دفع التعويضات لعائلات الجنود القتلى

 

وقع الرئيس الاميركي باراك اوباما امس القانون الذي يتيح استئناف دفع التعويضات لعائلات الجنود القتلى والذي توقف نتيجة الاغلاق الجزئي لمؤسسات الحكومة الفيدرالية بسبب عدم اقرار الموازنة.

وكان مجلس الشيوخ الاميركي قد وافق بالاجماع الخميس على هذا الاجراء الذي تبناه مجلس النواب.

وكان البنتاغون اعلن الاربعاء انه طلب من مؤسسة خاصة هي “فيشر هاوس فاوندايشن” تأمين دفع تعويضات الجنود الذين سقطوا في ميدان القتال بعد توقف دفع هذه الاموال في الاول من تشرين الاول الجاري، تاريخ دخول الاغلاق الجزئي لمؤسسات الحكومة الفيدرالية حيز التنفيذ.

وكان الرئيس باراك اوباما طلب بدوره ايضا الاربعاء ايجاد حل لهذه المسألة، كما قال المتحدث باسمه الذي اكد ان الرئيس “مستاء جدا” لتوقف دفع هذه التعويضات.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز ذكرت الثلاثاء الماضي ان ذوي اربعة جنود قضوا مؤخرا في افغانستان لن يقبضوا اي تعويض وانه سيتعين عليهم ان يتولوا بأنفسهم دفع تكاليف جنازات ابنائهم بسبب الاغلاق الحكومي.

وفي العادة تتلقى اسرة كل جندي يسقط في ميدان المعركة تعويضا قدره مئة الف دولار، اضافة الى مساعدات اسكانية وبدلات جنازة.

ووافق البرلمانيون على هذا الاجراء المحدد بسبب تأثرهم الشديد بهذه القضية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*