ايران أكثر نجاحا من السعودية في خفض عجز الميزانية

توقع صندوق النقد الدولي ان يصل عجز الميزانية لمنتجي النفط في الشرق الاوسط خلال السنوات الخمس القادمة، الى 320 مليار دولار.

و نقلا عن أسوشيتد برس ان منتجي النفط في الشرق الاوسط يواجهون ضغوط اقتصادية نتيجة الاسعار المنخفضة للنفط وتوقع صندوق النقد الدولي ان يصل عجز ميزانية هذه الدول خلال السنوات الخمس القادمة، الى 320 مليار دولار.

وستتحمل الدول العربية النفطية في الخليج الفارسي قرابة نصف هذا الرقم أي 160 مليار دولار بين عامي 2018 و2022.

ووصف صندوق النقد الدولي في تقاريره خفض التكاليف وايجاد مصادر جديدة للطاقة من قبل دول الشرق الاوسط أنها غير متوازنة، ووفق تلك التقارير خفضت بعض الدول المصدرة للنفط كإيران والامارات وقطر نسبة عجز الميزانية اكثر من دول كالعراق والسعودية وعمان، وفيما يخص ايران ان هذا الامر ناجم عن اعتماد هذا البلد على المشتقات النفطية اقل من السعودية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*