"باطرفي" أحد أخطر قيادي القاعدة الذين أطلقوا من سجن المكلا

alalam_635635974047686430_25f_4x3.jpg

قال مصدر أمني يمني إن القيادي في تنظيم القاعدة، خالد باطرفي، كان من بين السجناء الذين أطلقهم مسلحون للقاعدة خلال هجومهم على السجن المركزي، بمدينة المكلا، في حضرموت، تزامن مع قصف جوي قطري للسجن.

وشنّ مسلحون من جماعة القاعدة فجر اليوم الخميس، هجوما مسلحا على السجن المركزي في مدينة المكلا مركز محافظة حضرموت اليمنية ونجحوا في تهريب جميع السجناء ومن بينهم اعضاء في الجماعة.

واوضحت مصادر محلية أنّ المسلحين استخدموا قذائف /ار بي جي/ وقنابل يدوية قبيل اقتحامهم للسجن فيما رصد احد المواقع الاخبارية اليمنية منشورا لاحد عناصر القاعدة على الانترنت يؤكد فيه هجوم الجماعة على السجن وتهريب احد العناصر ويدعى /خالد باطرفي/ ومن الجدير بالذكر أنّ عملية اقتحام السجن سبقها قصف جوي يعتقد أنه نفّذ من طائرات قطرية.

ويأتي هذا الهجوم بعد تصريح الناطق باسم “عاصفة الحزم” يوم أمس عن، “إننا نتعاون مع “اللجان الشعبية” (أتباع هادي في اليمن) لايجاد قيادة عسكرية “موالية للشرعية” من أجل التنسيق مع التحالف.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*