بايدن حذر روسيا من عزلة أكبر ان لم تنزع فتيل التصعيد في أوكرانيا

صرح نائب الرئيس الاميركي جو بايدن، اليوم في كييف، ان على روسيا “سحب قواتها من اوكرانيا والتوقف عن “دعم رجال يختبئون خلف اقنعة” في شرقها، والا فانها قد تواجه “مزيدا من العزلة”.

وقال بايدن في مؤتمر صحافي مع رئيس الوزراء الاوكراني الانتقالي ارسيني ياتسينيوك “كنا واضحين: روسيا تجازف بتحمل اكلاف اضافية ومزيد من العزلة”.

وتابع: “حان وقت التوقف عن الكلام والبدء بالعمل. يجب ان نشهد اجراءات تتخذ بلا تأخير، فالوقت ثمين”.

اضاف: “البعض يريد تقطيع اوصال اوكرانيا”، مكررا ان بلاده تقف “الى جانب الشعب الاوكراني واوكرانيا موحدة”.

وأبرمت اوكرانيا وروسيا والولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي الخميس في جنيف اتفاقا ينص على نزع اسلحة المجموعات غير الشرعية واخلاء المباني المحتلة سواء من طرف الموالين للغرب في كييف او الانفصاليين في الشرق.

لكن الاتفاق بقي حبرا على ورق حيث وسع الانفصاليون سيطرتهم لتشمل مباني عامة جديدة الاثنين.

وطلب بايدن من روسيا “سحب قواتها من الحدود” حيث احتشدت باقرار موسكو وبالتوقف عن “دعم رجال يختبئون خلف اقنعة” في اشارة الى الانفصاليين شرقا.

وكرر ان الولايات المتحدة لن تقر “ابدا” ضم القرم الى روسيا. واوضح أنه “لا يحق لاي دولة الاستيلاء على اراضي دولة اخرى”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*