بريطانيا تسعى لجعل لندن أكبر مركز للتمويل الاسلامي في الغرب

BRITAIN-ISLAM-FINANCE-POLITICS

أعلن رئيس الوزراء البريطاني يوم الثلاثاء 29 أكتوبر/تشرين الأول عن خطط حكومته لإصدار صكوك إسلامية بقيمة 200 مليون جنيه استرليني، لتكون بريطانيا بالتالي أول من يصدر هذا النوع من السندات خارج العالم الإسلامي.

وجاء اعلان كاميرون أثناء المنتدى الاقتصادي الإسلامي المنعقد بلندن بحضور العديد من الشخصيات السياسية الكبيرة، بمن فيهم العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني وسلطان بروناي حسن البلقية والرئيس الافغاني حامد كرزاي ورئيسا الوزراء الباكستاني نواز شريف والماليزي نجيب رزاق وغيرهم.

وأعلن كاميرون كذلك عن اعتماد مؤشر إسلامي في بورصة لندن.

وذكرت صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية أن الحكومة تسعى إلى جعل لندن “مركزا للتمويل الإسلامي لا منافسون له في الغرب”، وأن تصبح لندن اللاعب الرائد في السوق المالية المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية، والتي يبلغ حجمها تريليون دولار. وتأمل وزارة المالية البريطانية في أن تبدأ بإصدار الصكوك في العام المقبل.

ونقلت الصحيفة عن متحدث باسم الحكومة قوله أن “قرار الحكومة البريطانية بإصدار الصكوك يهدف إلى التأكيد أن بريطانيا منفتحة على رجال الأعمال، ولن تفتح بابا واحدا على حساب الآخر”.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*