بري حول ترسيم الحدود البحرية: لن نقبل بأي تسوية على حساب ثروتنا

 

ردّ رئيس مجلس النواب نبيه برّي على كلام النائب وليد جنبلاط الذي اعتبر أن التسوية التي طرحها الدبلوماسي الأميركي فريديريك هوف لترسيم الحدود البحرية اللبنانية هي لصالح لبنان، مؤكداً في حديث لصحيفة “الأخبار” أن هذا الكلام مرفوض، مشيراً إلى أنه أبلغ مسؤولين من الأمم المتحدة أخيراً عدم القبول بأي تسوية تقتطع من ثروتنا، وقال: “نحن لا نريد كأس ماء من مياه فلسطين المحتلة، لكننا لن نتنازل عن كوب ماء من مياهنا”.

مصادر مطلعة على الملف إعتبرت أن تعهد الأمم المتحدة يعني أن الطرف “الإسرائيلي” يقبل بما يطرح لترسيم الحدود، متسائلة: “هل أعطت إسرائيل إشارة بهذا الشأن؟”.

ورأت المصادر أن “إسرائيل” تستعجل الترسيم لأنها تريد شركاء في التنقيب والتصدير وهذا الأمر لن يحصل في ظل وجود نزاع في المنطقة البحرية، وأشارت المصادر إلى أن الشركات العالمية كالسمك لا تعترف بالحدود بين الدول وهي في حال قررت البدء بعملها ستعمل في البلوكات اللبنانية و”الإسرائيلية”.

ولفتت المصادر إلى أن ترسيم الحدود ليس حلاً هو بداية لأزمة أخرى أولاً لأن تصدير الغاز والنفط لن يكون سهلاً وثانياً لأن البلوكات المتنازع عليها ليس من المؤكد أنها تحتوي على الغاز والنفط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*