تصريحات ترامب لا تؤثر سلبا على التعاون الإقتصادي بين إيران والعالم

أشار وزیر الشؤون الإقتصادية والمالیة في إيران مسعود کرباسیان الذي یزور واشنطن للمشارکة في المؤتمر السنوي للبنك العالمي إلی إجتماعه مع وزراء إقتصاد الدول الأوروبیة والآسیویة قائلا تصریحات الرئیس الأمریکي لا تؤثر سلبا علی تعاون إيران مع دول العالم

ونوه کرباسیان إلی إجتماعه مع 9 من وزراء إقتصاد الدول الأوروبیة والآسیویة وکلهم یعتقدون أن إيران التزمت بتعهداتها في الإتفاق النووي مؤکدا علی أن تصریحات الرئیس الأمریکي دونالد ترامب لیس تؤثر سلبا علی تعاون إيران مع دول العالم فحسب وانما تجعلهم أکثر عزما وإرادة.

وتابع أن هولاء المسؤولین یعتبرون تصریحات ترامب بمثابة عدم وفاء شخص أو بلد خاص  بوعوده وتعهداته والأجواء المتوفره للتعاون المستقبلي والإستثمار والتمویل تظهر أن عملیة إجراء تعهدات إيران کانت مقبولة وهم أکدوا علی إستمرار العلاقات معها.

وصرح کرباسیان أن تصریحات ترامب کانت في غیر محلها والمواقف التي ابداها الجانب الآخر  أظهرت أن الإستراتیجیة الأمریکیة الجدیدة ساهمت في تعزیز أجواء التعاون مع إيران ولم تؤثر سلبیا.

وأشار إلی عقد لقاءات مع نظرائه في کل من دول نظیر إيطالیا وفرنسا والهند وروسیا والنرویج والدنمارك والجزایر خلال هذه الزیارة حیث بحثوا تعزیز التعاون الإقتصادي والمصرفي وخطوط إئتمان وتنفیذ المشاریع والإستثمارات الأجنبیة .

ونوه إلی عقد مفاوضات مع مسوولي البنك المرکزي الإيراني والبرازیلي معلنا عن حرص البرازیلیین لتأسیس فروع للبنوك الإيرانية في هذا البلد.

کما اجتمع وزیر المالیة مع نظیره البرازیلي حیث أکد الأخیر علی تعزیز التعاون الإستثماري في قطاع الزراعة وتحدیدا الصناعات المتوسطة وشبه الثقیلة کما اتفقت الشرکات البرازیلیة الضخمة مع الجانب الإيراني علی التعاون في مجال الطاقة والنقل الجوي.

النهایة

[ad_2]

Source link

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*