تعرّف على رموز شعار الحرس الثوري

تعرّف على رموز شعار الحرس الثوري

قوات حرس الثورة الاسلامية تأسست في 22 نيسان /ابريل عام 1979 بامر من قائد الثورة الاسلامية الراحل ومؤسس الجمهورية الاسلامية في ايران الامام الخميني (رض)، وهي قوات عسكرية عقائدية تهدف للدفاع عن البلاد وصون اهداف الثورة الاسلامية السامية ومكتسباتها العظيمة.

وقد اثبتت قوات الحرس الثوري جدارة وكفاءة عالية في مختلف الساحات منذ بداية انطلاقها ولغاية الان سواء في الدفاع عن البلاد خلال الحرب المفروضة من قبل النظام البعثي البائد في العراق ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية (1980-1988) او في التصدي للزمر المعادية للثورة او في مرحلة البناء والاعمار فضلا عن الجهوزية الدائمة للتصدي الى جانب سائر القوات المسلحة الايرانية لاي عدوان خارجي.

ولربما يتساءل البعض الى مَ يرمز شعار الحرس؟ وهنا نقول وفقا لتقرير وكالة أنباء فارس، انه في العودة الى البدايات وخلال العديد من الجلسات التي عقدت لصياغة النظام الداخلي للحرس الثوري في اذار/مارس ونيسان /ابريل عام 1979 كانت احدى القضايا المطروحة هي قضية اعتماد الشعار المناسب لهذه المؤسسة الثورية.

وبعد ثلاثة اشهر ونصف اقترحت 3 شعارات بمؤشرات عسكرية وعقائدية وقرآنية حيث تم اعتماد احدها وهو الشعار الراهن. وهنا تفصيل مكونات الشعار:

“لا” ترمز الى عبارة التوحيد “لا اله الا الله” ويبين الرؤية والفكر العقائدي للحرس الثوري، بمعنى ان الفكر غير الاسلامي وغير القرآني مرفوض من قبل هذه المؤسسة.

الآية “واعدوا لهم ما استطعتم من قوة” تاتي في اعلى مكان من الشعار، والواضح من الآية هو العمل على تقوية القدرات والتجهيزات العسكرية في مسار الدفاع عن دين الله والجهوزية الشاملة لمواجهة مختلف انواع التهديدات، وفي الحقيقة ان هذه الآية هي الشعار الاساس والهوية البنيوية لمؤسسة الحرس الثوري.

الدائرة الموجودة في اعلى الشعار ترمز الى الكرة الارضية والتاكيد على حضور الحرس الثوري في مختلف الساحات العالمية، وان وجود هذا الرمز مؤشر لعالمية نهج وعقيدة الحرس الثوري.

غصن الزيتون، مؤشر للسلام ويرمز اعتماده في الشعار الى ان الحرس الثوري مؤسسة داعية للسلام ولكن لو اقتضى الامر فانها تجعل النضال في جدول اعمالها لان ارساء العدل يستلزم وجود قوة عسكرية مرافقة للفكر القرآني الصحيح.

اليد اليمنى بقبضة مشدودة على البندقية، رمز للقوة والمقاومة الشعبية المسلحة وهي بعبارة اخرى مؤشر للجهاد في سبيل الله والصمود والمقاومة الشعبية للدفاع عن الاهداف الاسلامية والثورية والنضال ضد طواغيت العصر.
ولم تأت كلمة “ايران” في عنوان الحرس الثوري الذي هو “قوات حرس الثورة الاسلامية” في الاشارة الى عدم اقتصاره على الجمهورية الاسلامية الايرانية.

كما ان العام الايراني 1357 (بدا في 21 اذار/مارس 1979) الذي جاء في اسفل الشعار يرمز في الحقيقة الى عام تاسيس وحدات الحرس الثوري قبل ان يصدر الامام الراحل (رض) امر تأسيس قوات حرس الثورة الاسلامية رسميا في 22 نيسان /ابريل عام 1979 .

 

موقع قناة العالم

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*